الخليج يتلقى اربع ضربات على الراس من اميركا

الخليج يتلقى اربع  ضربات على  الراس  من اميركا  

على مدى زمن طويل راهنت السياسة الخليجية على الحماية الاميركية التي توفرها للانظمة الحاكمة في الخليج على اساس ان الخليج مستودع نفطي يهم اميركا الحفاظ عليه  لكل نعلم ان المصالح و الظروف الدولية متغيرة  فبالتالي تتغير الاستراتيجيات و الخطط فها نحن نرى تغير الموقف الاميركي  من ايران و  كان بمثابة  ضربة  لدول الخليج اظهرت ان اميركا لا تعطي قيمة لدول الخليج  لان دول الخليج لم تعطي قيمة لنفسها لانها اعتمدت على اميركا ولم تعتمد على نفسها بتقويت  كيانها بالتحام السلطة و الشعب لكن الحادث ان النهب لاموال الشعب و انعدام الحريات في دول الخليج خلق فجوة بين الشعب والسلطة فزيادة  المدخول النفطي على الدول لاتعني شيء بالنسبة للشعب لانها ستذهب الي جيوب الامراء  والمنتفعين  فدولة مثل السعودية  الدولة الغنية لازال 70% من شعبها بلا سكن خاص يملكه و يعاني شعبها من البطالة و هناك اكثر من 100الف سعودي يعمل في الكويت هذا مثال بسيط عن دولة غنية مثل السعودية  فالعلاقة بين الشعب والسلطة مفقودة نتيجة الظلم  والتهميش لحرية وراي  الشعب

 الضربة الاولى 

التي هزت حكام الخليج هي المكالمة الهاتفية التي اجراها اوباما لرئيس ايران روحاني  التي كنا نسمع في الاخبار سابقا ان  اميركا تجهز لضربة على ايران بسبب  اصرار  ايران عل المضي في تطوير برنامجها النووي الذي يشكل تهديد لدول الخليج  فاذا بنا نكتشف انه مجرد كلام في الهواء ليظهر الود بين اوباما وروحاني من المفارقات ان

اميركا كانت تسمي ايران محور الشر و ايران تسمي  اميركا الشيطان الاكبر فاذا بنا  نكتشف ان محور الشر و الشيطان الاكبر حبايب  تحالفوا ضد الخليج  و ان مايقال في الاعلام غير ما يتم خلف الكواليس

رغم العلم ان هذا التحالف كان موجودا  لكننا مثل النعامة ندفن رؤوسنا في الرمال

تحالف اميركا و ايران لغزو افغانستان والعراق و نذكر في فضيحة ايران غيت وشراء ايران السلاح من اسرائيل

 وكيف قدمت اميركا العراق الي ايران على طبق من فضة كما قال الامير سعود الفيصل

 

الضربة  الثانية

 أوباما يعلن أن بلاده تحول تركيزها إلى منطقة آسيا والمحيط الهادئ 

http://goo.gl/WVGxIQ

 

 الضربة الثالثة 

قيام اميركا على انناج النفط  الصخري

وعدم اعتماد أمريكا على نفط الخليج

 كثير ما يردد المحللون ان اميركا لن تفرط بنفط الخليج ولذلك هي ملتزمة بالدفاع عن الخليج  حماية لمصالحها المتعلقة بالنفط

الذي يضعف هذا الكلام ان اميركا قدمت العراق الغني بالنفط الي ايران  اليس بحسب الحسابات ان لايكون النفط العراقي ضمن دائرة  تاثير القرار الايراني المتحكم بالعراق بل ان النفط المكرر يتم تهريبه من العراق الي ايران

 بالتاكيد ان انتاج النفط الصخري  سيغير من اهتمام اميركا في الخليج واطلاق يد ايران في الخليج

فها نحن نرى ايران و تهديداتها  لدول الخليج  يطلقها المسؤلون الايرانيون بين فترة واخرى و المناورات العسكرية التي تجريها ايران في الخليج هي رسالة تهديد لدول الخليج اضافة لاحتلال ايران الجزر الاماراتية و تحريك اذنابها الشيعة في البحرين و المنطقة الشرقية و الكويت وارسال الشبكات التجسسية الي الكويت والسعودية و دعم الحوثين في اليمن الذي يشكل تهديد على حدود السعودية الجنوبية

 

 خبراء: النفط الصخري يمثل تهديدا لصادرات الخليج

 

http://goo.gl/mEziH2

 

الضربة الرابعة

 

التخلي عن ضرب نظام الاسد و ترك ايران  واذنابها  يتحكمون في مصير الشعب السوري  فايران امتد هلالها الشيعي من ايران الي العراق الي سوريا والي لبنان  فاميركا تريد هذا الوضع  حتى الان لان سقوط الاسد هو تدمير لخطط ايران  التي عملت عليها سنين ليخرج الهلال الشيعي على ارض الواقع و تتحكم ايران في العراق وسوريا و لبنان

 موضوع ذي علاقة عن خيانة اميركا

تغريدات منقولة عن نقاط ضعف الجاهزية للجيش في السعودية

http://goo.gl/kF0Imk

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: