علاقة المدعو ” عبدالحميد دشتي ” بالرئيس السوري .. واذا عرف السبب بطل العجب .!!

علاقة المدعو ” عبدالحميد دشتي ” بالرئيس السوري .. واذا عرف السبب بطل العجب .!!

الاسم : اسماء فواز الاخرس

لمن لايعرف هذه المرأة فهي تصبح حرم الرئيس السوري بشار حافظ الاسد ( النعجه )

سابقا .!!

وتكون الاخت الصغرى لزوجة المدعو ( عبدالحميد دشتي ) واصبح المدعو دشتي

” عديل ” الرئيس السوري وبموجب هذه العلاقه قد قام الرئيس السوري بمنح المدعو

دشتي أراضي بالمجان في مناطق سياحيه في سوريا

وبفتح باب

الاستثمارات في سوريا على مصراعيه لعبدالحميد دشتي والذي اصبح من كبار رجال

الاعمال ..

واليكم ” نقطة ” من بحر تلك الاستثمارات بمباركة ( عديله ) النعجه .
====

أقر مجلس الشعب السوري (البرلمان) امس مشروع قانون يتضمن انشاء شركة طيران سورية كويتية مشتركة.
وقال بيان لمجلس الشعب السوري ان شركة الطيران الجديدة والتي أطلق عليها اسم شركة «لؤلؤة السورية» تساهم فيها مؤسسة الطيران السورية وشركات شام القابضة والعقيلة الكويتية للتجارة والتمويل والاستثمار و«عقيق افييشن هولدنغ» ومجموعة عبدالحميد دشتي الاستثمارية. وأضاف البيان ان الشركة أسست وفق مذكرة التفاهم الموقعة من الشركاء المؤسسين حسب أحكام قانون التجارة السورية وتعديلاته وقانون الاستثمار.
وقال وزير النقل السوري يعرب بدر ان هذه الشركة ستكون رديفا لشركة الطيران السورية وستعمل في النقل المنتظم وتسير خدماتها الى المقاطع التي لا تصل «السورية» إليها أو الى مقاطع يتم الاتفاق عليها مع الشركة السورية.
وأوضح أن مؤسسة الطيران السورية شريكة في شركة لؤلؤة السورية المساهمة المقفلة بالأرباح بنسبة 25 في المئة لقاء شراكتها واسمها فقط من دون تقديم أي حصة نقدية أو عينية، مؤكدا أهمية هذه الشركة المشتركة في تطور النقل الجوي وتلبية الطلب المتزايد على الرحلات الجوية. وأشار الى أن الشركة ستبدأ بطائرتين ترتفع بعدها الى أربع ثم ست وبالتالي حسب احتياجات النقل والشركة.
يذكر ان شركة العقيلة للإجارة والتمويل والاستثمار شركة كويتية يرأس مجلس إدارتها حامد خاجه ‘وكيل وزارة المواصلات السابق’ بينما يضم مجلس إدارتها في عضويته السيد حسين القلاف ‘عضو مجلس الأمة السابق’ كما تجدر الإشارة إلى ان عبدالحميد دشتي يقيم حاليا في سوريا وتربطه علاقات وثيقة مع النظام السوري .

=====
صرح رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في شركة مراكز التجارة العقارية عبدالحميد عباس دشتي ان عمليات البناء في مشروع انترادوس على الساحل السوري متواصلة الآن، وتوقع الانتهاء من كامل المشروع في العام 2010 بتكاليف اجمالية تصل الى نحو مليار دولار.
وأوضح دشتي رداً على أسئلة الصحافيين عقب الجمعية العمومية العادية وغير العادية للشركة التي عقدت أمس ان مشروع انترادوس السياحي الذي يقع على ساحل مدينة طرطوس بطول 1.5 كلم يعد أكبر المشاريع السياحية في سورية، مشيرا الى ان شركة مراكز التجارة العقارية تمتلك فيه نسبة 10 في المئة بالمشاركة مع مستثمرين سوريين وبريطانيين. وأضاف ان المشروع يقام على مساحة من الأرض تبلغ 460 ألف متر مربع وتبلغ تكلفة المشروع الاجمالية نحو مليار دولار أميركي نصفها تقريبا قيمة الارض والنصف الآخر تكاليف البناء.
وبين ان المشروع يتكون من نحو ألف شقة سكنية فاخرة، وفندق 4 نجوم يشتمل على 370 غرفة يرتبط به برج أجنحة يبلغ عددها 110 أجنحة فخمة، تتم خدمته من خلال الفندق، ومركز تجاري يشتمل على مول مساحته 35 ألف متر مربع ومكاتب مساحتها 25 ألف متر وفندق خمس نجوم يقع على شبه جزيرة ويضم 280 غرفة وعشرة أجنحة، هذا بالاضافة الى انشاء قرية سياحية على مساحة 130 ألف متر مربع تشمل جزءاً من الشقق السكنية المشار اليها ومطاعم ومحلات تجارية ومارينا يخوت يستوعب 180 مرسى يخت رئيسياً بالاضافة الى نادي يخوع، كما ستتم اعادة تأهيل اجزاء من قلعة طرطوس الاثرية لخدمة رواد المشروع، بالاضافة الى مواقف للسيارات ومناطق خضراء، مشيرا الى ان استكمال المشروع يتوقع ان يكون في العام 2010.
ولفت الى ان هناك العديد من المشاريع الأخرى سيتم الكشف عنها في وقت لاحق، منوها بأن التركيز على الاستثمار في سورية مرده الى انه أفضل استثمار في المنطقة من حيث العوائد الاستثمارية، منوها بأن من دخل سورية واقتنص الفرص استفاد كثيرا.
وقال عبدالحميد دشتي ردا على سؤال ان الشركة كان يفترض ان تدرج في العام 2006 لكن تغيير قرارات الادراج ووضع شروط جديدة أخرّ هذا الامر، وتوقع ان تدرج الشركة خلال الأشهر المقبلة.
وقدر قيمة السهم في ضوء ما تملكه الشركة من اصول بنحو 500 فلس للسهم. وعن مشاريع الشركة في الكويت قال ان هناك منتجع مراكز التجارة العقارية الذي قال انه عبارة عن أكاديمية متكاملة، انشئت لتنمية قدرات الشباب ويستوعب عائلاتهم، وقدرت تكاليفه بأكثر من 12 مليون دينار كويتي.
وأضاف ان مشروع الاكاديمية يقام على مساحة من الأرض تبلغ نحو 12 ألف متر مربع وتصل مع المرافق الى 30 ألف متر مربع، وتقع بالقرب من نادي صحارى جنوب السرة، ويشتمل على مطاعم وكافتيريات متنوعة وعدد 36 غرفة وجناح فندقي فاخر مستوى خمس نجوم، وقاعات احتفالات واجتماعات وقاعة سينما وصالة للبولينغ وملاعب للتنس والاسكواش وقاعات تدريب الرماية وحمامات سباحة لكل من الرجال والنساء والاطفال وحضانة أطفال ومركزين للتأهيل الصحي والبدني للرجال والنساء.
وفي تقريره الي الجمعية العمومية قال رئيس مجلس الادارة العضو المنتدب عبدالحميد دشتي ان الاستثمار العقاري داخل الكويت وخارجها يشهد فورة مشجعة ويفتح للشركة آفاقا واسعة يمكن الاستفادة منها، مشيرا الى ان الشركة قامت ببناء علاقات استراتيجية مع أكبر المؤسسات المماثلة والمكملة خليجيا وعربيا، وبما يحقق امكانية التوسع في استثماراتها وبشكل يعزز قدرتها داخليا وخارجيا.
واستعرض دشتي البيانات المالية للشركة عن السنة المالية المنتهية في 31 دسمبر 2007، حيث بلغت الموجودات 23.504.215 دينارا، وبلغت الاستثمارات 11.336.800 دينار في حين بلغت الايرادات الناتجة عن أنشطة الشركة المختلفة 1.443.672 دينارا وبلغ صافي الربح 1.260.432 ديناراً تمثل 12.6 في المئة من رأس المال.
واستعرض دشتي في تقريره فرص الاستثمار في قطر واصفا المناخ العام للاقتصاد القطري بانه ايجابي للغاية حيث شهد الاستثمار الصناعي توسعا كبيرا ومستمرا كما ان قطاع العقار يحظى بالاهتمام المتزايد.
وفي الجمعية العمومية العادية وافق المساهمون على تقريري مجلس الادارة ومراقب الحسابات، والميزانية العمومية واخلاء طرف اعضاء مجلس الادارة وابراء ذمتهم وتوزيع اسهم منحة مجانية بنسبة 5 في المئة من رأس المال وتعيين مكتب علي الحساوي ومكتب سعود الحميدي وشركاه لتدقيق الحسابات.
وفي العمومية غير العادية وافق المساهمون على زيادة رأسمال الشركة من 10 ملايين دينار الى 10.5 مليون دينار، من خلال توزيع أسهم منحة بواقع 5 في المئة من رأس المال.
دشتي: إدراج «مراكز التجارة العقارية» خلال أشهر وسهمها يستحق 500 فلس حالياً
=======
العقيلة للتأمين … مليارا ليرة في السوق السورية
بمناسبة إطلاق شركة العقيلة للتأمين التكافلي أعمالها رسمياً يوم 12/11/2008 في السوق السورية برأسمال يبلغ ملياري ليرة عبر تقديم باقة من الخدمات التأمينية التكافلية المتوافقة مع أصول الشريعة الإسلامية المحققة والتي تلبي شريحة واسعة في سورية
وفي مؤتمر صحفي أقامته العقيلة لإشهار عملية الإطلاق، تحدث رجل الأعمال عبد الحميد دشتي رئيس مجلس إدارة الشركة، وفراس العظم مدير عام شركة العقيلة، والدكتور مصطفى البغا رئيس هيئة الرقابة الشرعية، والدكتور علاء الدين زعتري عضو هيئة الرقابة الشرعية00
وعّرف رجل الأعمال الكويتي عبد الحميد دشتي رئيس مجلس إدارة العقيلة، الصحفيين على الخدمات التي تقدمها العقيلة والأطر الشرعية والقانونية التي تسير بهديها . وقال دشتي ان شركة العقيلة هي أكبر وأول شركة تأمين تكافلي تقدم خدمات متكاملة وفق ضوابط الشريعة الإسلامية في السوق السورية و أن الشركة ستعمل بهدف التكامل والتعاون المشترك مع الشركات الأخرى في السوق التأمينية السورية.
المنبر التقى رجل الأعمال والمستثمر الكويتي الكبير عبد الحميد عباس دشتي الذي قال: أن الشركة ستحرص على تقديم منتجات جديدة وبديلة إضافة الى خوض مجالات الاستثمار بناء على مقترحات لجنة الاستثمار في الشركة، مؤكدا في الوقت نفسه على دور الاعلام في زيادة الوعي التأميني ونشر الثقافة التأمينية نظرا للحاجة الملحة لخدمات التأمين.
وعن رؤية العقيلة للاستثمار في الاسواق السورية، قال دشتي : من خلال ايماننا المطلق بأهمية الاستثمار في هذا البلد وبالنهج الاقتصادي الذي يسير عليه الاقتصاد السوري، وبإمكانيات وقدرات وطاقات أبناء سورية، فإن الاستثمار في أفضل أشكاله 00
وعن الاستثمارات التي تنوي العقيلة العمل بها في السوق السورية، قال دشتي إن هناك عدداً من المشاريع تضعها العقيلة في سلم أولوياتها … كالاستثمارات العقاريه والسياحية والصناعية، ويمكن أن نتجه نحو قطاع التجارة والزراعة .

المدير العام لشركة العقيلة فراس العظم كشف للمنبرالنقاب عن سبب نجاح السوق التأمينية في سورية، وقال إن هيئة الإشراف على التأمين استطاعت من خلال القوانين والتعليمات والهيئة التشريعية استطاعت وضع الأسس السليمة والحديثة والتي مكنت سوق التأمين في سورية من التحول من سوق احتكارية الى سوق تسود فيها المنافسة . وقال العظم أن العقيلة حرصت في بداية تعاملها في سورية أن تكون انطلاقتها قوية من حيث رأس المال الذي يبلغ ملياري ليرة سورية مدفوع بالكامل.وأوضح العظم أن الشركة تتطلع إلى تحقيق الريادة والقيادة وتحقيق مكانة مرموقة في سوق التأمين السورية عبر اتباع منهج علمي في عملها بدعم من خبرات محلية وعربية تلامس مصالح المتعاملين 00
واستعرض العظم الخدمات التي تقدمها العقيلة وهي التأمين الصحي والتأمين التكافلي على المسؤولية الشخصية والمهنية والتأمين على الممتلكات والحياة والدراسة والسفر والتأمين التكافلي الهندسي والتأمين التكافلي ضد الحوادث العامة والتأمين التكافلي البحري والطيران والتأمين التكافلي على المركبات 00
المراقب الشرعي في شركة العقيلة الدكتور علاء الدين زعتري، بين أهمية الاقتصاد الاسلامي وانواعه وأشكاله في تقديم خدمات اجتماعية تلبي كافة الحاجات الانسانية 00 وأوضح الزعتري للملاذي بأن الإنسان مجتمعي بطبعه ويحب التعامل والتعاون مع من حوله وهي نتيجة طبيعية للعلاقات الاقتصادية في تبادل المنفعة بمفهومها الواسع ، مضيفا أن التأمين التكافلي قائم على فكرة التعاون والتكافل وأنه تمت دراسة هذا النوع من التأمين بشكل كبير حيث ستتولى الشركة إدارة حساب المشتركين فيها واستثماره لصالح المشتركين والمساهمين فيها . وفي سؤال حول توضيح الجدل القائم حول تحريم وتحليل التأمين على الحياة و حول أنواع الاستثمارات التي ترغب العقيلة في الاستثمار فيها قال الدكتور البغا : إن التأمين على الحياة ليس محرما ً لأنه يتضمن تأمين وضع أفراد أسرة المتوفى وإيجاد مصدر حياة لهم وهو نوع من تحمل المسؤولية حتى بعد الوفاة 00
يشار الى أن العقيلة هي شركة مساهمة سورية مغفلة تتصدر جميع شركات التأمين العاملة في سوق التأمين السورية من ناحية رأس المال / مليارا ليرة سورية/ مدفوع بالكامل وهو يفوق الحد الادنى المطلوب قانونيا 150 مليون ليرة وهو من اعلى رساميل شركات التأمين التكافلي في الوطن العربي. وتتنوع خدمات ومنتجات العقيلة لتشمل التامين التكافلي على الممتلكات وضد الحوادث العامة والبحري والطيران والهندسي والمسؤولية الشخصية والمهنية والمركبات والصحي وستقوم الشركة قريبا باطلاق برامج تكافل الحياة والسفر والحج والعمرة وغيرها من المنتجات التكافلية.
ووصل عدد شركات التامين العاملة في السوق السورية الى 12 شركة منها شركة حكومية واخرى مشتركة لاعادة التامين وشركتان للتامين الاسلامي ويبلغ عدد فروعها ومكاتبها 46 فرعا ومكتبا في مختلف المحافظات. وشهدت السنوات الاخيرة تطورا لافتا في حجم السوق اذ ارتفع من ستة مليارات ليرة 2005 الى اكثر من 12 مليارا مع نهاية 2008 محققا نسبة نمو مضاعفة ويتوقع الا تقل احجام اقساط سوق التامين عن 24 مليار ليرة خلال السنوات المقبلة.

قدامة المردود ـ لميس شحادة – Malazi.com
للمتابعة من المصدر:
http://www.malazi.com/index.php?d=30&id=1530

======

كتب محمد الجاموس |

صرح رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في شركة مراكز التجارة العقارية عبدالحميد عباس دشتي ان عمليات البناء في مشروع انترادوس على الساحل السوري متواصلة الآن، وتوقع الانتهاء من كامل المشروع في العام 2010 بتكاليف اجمالية تصل الى نحو مليار دولار.
وأوضح دشتي رداً على أسئلة الصحافيين عقب الجمعية العمومية العادية وغير العادية للشركة التي عقدت أمس ان مشروع انترادوس السياحي الذي يقع على ساحل مدينة طرطوس بطول 1.5 كلم يعد أكبر المشاريع السياحية في سورية، مشيرا الى ان شركة مراكز التجارة العقارية تمتلك فيه نسبة 10 في المئة بالمشاركة مع مستثمرين سوريين وبريطانيين. وأضاف ان المشروع يقام على مساحة من الأرض تبلغ 460 ألف متر مربع وتبلغ تكلفة المشروع الاجمالية نحو مليار دولار أميركي نصفها تقريبا قيمة الارض والنصف الآخر تكاليف البناء.
وبين ان المشروع يتكون من نحو ألف شقة سكنية فاخرة، وفندق 4 نجوم يشتمل على 370 غرفة يرتبط به برج أجنحة يبلغ عددها 110 أجنحة فخمة، تتم خدمته من خلال الفندق، ومركز تجاري يشتمل على مول مساحته 35 ألف متر مربع ومكاتب مساحتها 25 ألف متر وفندق خمس نجوم يقع على شبه جزيرة ويضم 280 غرفة وعشرة أجنحة، هذا بالاضافة الى انشاء قرية سياحية على مساحة 130 ألف متر مربع تشمل جزءاً من الشقق السكنية المشار اليها ومطاعم ومحلات تجارية ومارينا يخوت يستوعب 180 مرسى يخت رئيسياً بالاضافة الى نادي يخوع، كما ستتم اعادة تأهيل اجزاء من قلعة طرطوس الاثرية لخدمة رواد المشروع، بالاضافة الى مواقف للسيارات ومناطق خضراء، مشيرا الى ان استكمال المشروع يتوقع ان يكون في العام 2010.
ولفت الى ان هناك العديد من المشاريع الأخرى سيتم الكشف عنها في وقت لاحق، منوها بأن التركيز على الاستثمار في سورية مرده الى انه أفضل استثمار في المنطقة من حيث العوائد الاستثمارية، منوها بأن من دخل سورية واقتنص الفرص استفاد كثيرا.
وقال عبدالحميد دشتي ردا على سؤال ان الشركة كان يفترض ان تدرج في العام 2006 لكن تغيير قرارات الادراج ووضع شروط جديدة أخرّ هذا الامر، وتوقع ان تدرج الشركة خلال الأشهر المقبلة.
وقدر قيمة السهم في ضوء ما تملكه الشركة من اصول بنحو 500 فلس للسهم. وعن مشاريع الشركة في الكويت قال ان هناك منتجع مراكز التجارة العقارية الذي قال انه عبارة عن أكاديمية متكاملة، انشئت لتنمية قدرات الشباب ويستوعب عائلاتهم، وقدرت تكاليفه بأكثر من 12 مليون دينار كويتي.
وأضاف ان مشروع الاكاديمية يقام على مساحة من الأرض تبلغ نحو 12 ألف متر مربع وتصل مع المرافق الى 30 ألف متر مربع، وتقع بالقرب من نادي صحارى جنوب السرة، ويشتمل على مطاعم وكافتيريات متنوعة وعدد 36 غرفة وجناح فندقي فاخر مستوى خمس نجوم، وقاعات احتفالات واجتماعات وقاعة سينما وصالة للبولينغ وملاعب للتنس والاسكواش وقاعات تدريب الرماية وحمامات سباحة لكل من الرجال والنساء والاطفال وحضانة أطفال ومركزين للتأهيل الصحي والبدني للرجال والنساء.
وفي تقريره الي الجمعية العمومية قال رئيس مجلس الادارة العضو المنتدب عبدالحميد دشتي ان الاستثمار العقاري داخل الكويت وخارجها يشهد فورة مشجعة ويفتح للشركة آفاقا واسعة يمكن الاستفادة منها، مشيرا الى ان الشركة قامت ببناء علاقات استراتيجية مع أكبر المؤسسات المماثلة والمكملة خليجيا وعربيا، وبما يحقق امكانية التوسع في استثماراتها وبشكل يعزز قدرتها داخليا وخارجيا.
واستعرض دشتي البيانات المالية للشركة عن السنة المالية المنتهية في 31 دسمبر 2007، حيث بلغت الموجودات 23.504.215 دينارا، وبلغت الاستثمارات 11.336.800 دينار في حين بلغت الايرادات الناتجة عن أنشطة الشركة المختلفة 1.443.672 دينارا وبلغ صافي الربح 1.260.432 ديناراً تمثل 12.6 في المئة من رأس المال.
واستعرض دشتي في تقريره فرص الاستثمار في قطر واصفا المناخ العام للاقتصاد القطري بانه ايجابي للغاية حيث شهد الاستثمار الصناعي توسعا كبيرا ومستمرا كما ان قطاع العقار يحظى بالاهتمام المتزايد.
وفي الجمعية العمومية العادية وافق المساهمون على تقريري مجلس الادارة ومراقب الحسابات، والميزانية العمومية واخلاء طرف اعضاء مجلس الادارة وابراء ذمتهم وتوزيع اسهم منحة مجانية بنسبة 5 في المئة من رأس المال وتعيين مكتب علي الحساوي ومكتب سعود الحميدي وشركاه لتدقيق الحسابات.
وفي العمومية غير العادية وافق المساهمون على زيادة رأسمال الشركة من 10 ملايين دينار الى 10.5 مليون دينار، من خلال توزيع أسهم منحة بواقع 5 في المئة من رأس المال.

=====
دشتي: الإدراج في البورصة أول اهتمامات «مراكز التجارة العقارية» في الوقت الحالي
الأربعاء 10 يونيو 2009 – الانباء

منى الدغيمي
كشف رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مراكز التجارة العقارية عبدالحميد دشتي أن الإدراج في سوق الكويت للأوراق المالية في مقدمة اهتمامات الشركة في الوقت الحالي وذلك بعد تأخر إدراجها منذ عام 2006 بسب تعديل القوانين الخاصة بالإدراج. وأضاف على هامش انعقاد الجمعية العمومية للشركة أمس بنسبة حضور بلغت 90.8% أن الشركة قد رفضت في وقت سابق الإدراج في السوق الموازي وذلك بسبب أن إمكانيات الشركة اكبر من متطلباتها وشروط الإدراج بهذا السوق.
وأشار دشتي إلى أن الشركة قامت بالتركيز على مشاريع التطوير العقاري في سورية في مختلف القطاعات سواء كانت سياحية أو إسكانية أو تنموية وذلك بسبب ما يتميز به السوق السوري من توافر الفرص الجيدة ما يجعله سوقا واعدا، مؤكدا أن عمل «مراكز» في السوق السوري أنقذ الشركة من التداعيات السلبية للأزمة المالية العالمية.
وأكد دشتي ان الشركة تتمتع بملاءة مالية جيدة ولديها أصول نظيفة من أي ديون كما ان حجم الاستثمار في سورية في حدود 200 مليون دولار كما ان الشركة تمتلك من الأصول ما يزيد عن رأس المال بأضعاف وهذا ما يفسر متانة وضعها على الساحة الاقتصادية.
وعن الأداء المالي للشركة كشف دشتي أن إجمالي موجودات «المراكز» في عام 2008 بلغ 23.8 مليون دينار في حين بلغت الإيرادات الناتجة عن أنشطة الشركة المختلفة 1.8 مليون دينار ليصبح صافي الربح المتحقق نتيجة النشاط 1.5 مليون دينار بنسبة 14.6% من رأسمال الشركة.
وبخصوص الخطة المستقبلية للشركة أكد دشتي ان «المراكز» تعمل على انجاز وتنفيذ المشاريع الخاصة بها لاسيما منتجع مراكز والذي يضم مساحة 30 ألف متر مربع في المنطقة الوسطى بشمال صبحان والذي يحتل مكانا استراتيجيا.
كما أن للشركة انتشارا في سورية وتحديدا في دمشق والذي يشتمل على بناء اكبر مجمع تجاري ومركز تسوق على مساحة 50 ألف متر مربع ضمن مدينة حديثة متكاملة تقع على مساحة تزيد على مليون متر مربع.
وأضاف دشتي انه لرغبة مجلس الإدارة في استخدام الفوائض المالية المتاحة لدى الشركة لدعم مشاريعها وزيادة استثماراتها فانه قد اكتفى بتوزيع منحة 5% وذلك لهدف زيادة رأسمال الشركة وإقامة نادي رجال أعمال وتوفير مساحات مناسبة لإقامة المعارض وعرض منتجات الشركة العالمية وبناء الفنادق والشقق المفروشة لرجال الأعمال وتوفير المعلومات والبحوث في مجالات التجارة والتجارة الالكترونية إضافة إلى توفير جميع المرافق التي تعمل على تحسين وتنمية الحالة الاجتماعية والأمور التجارية للسكان المحليين المجاورين للمركز.
هذا وتجدر الإشارة الى أن الجمعية العمومية للشركة قد وافقت على جميع البنود الواردة في جدول الأعمال لاسيما الإقرار بتوزيع أسهم منحة بنسبة 5% من رأس المال أرباحا في السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2008 كما وافقت «العمومية» على إدراج الشركة في سوق الكويت للأوراق المالية بالإضافة إلى موافقتها على زيادة رأس المال من 10.5 ملايين دينار إلى 11.02 مليون دينار. وقد انتخبت عمومية الشركة مجلس إدارة ليقود الشركة في الفترة المقبلة وهم: عبدالحميد دشتي وشعيل بن خليفة الكواري وامينة عباس الشطي ورشيد علي العبد الجادر وفاضل عباس بهبهاني وسمير غازي العماني وطلال عبدالحميد دشتــي بالإضافــة إلى انتخاب كل من خالد الخياط احتياطي أول ودلال بهبهاني عضو احتياطي ثان.

=====

واذا عرف السبب بطل العجب

والسؤال الذي يطرح نفسه

لمن سيكون الولاء

للمليارات … ام للوطن .؟؟
ومانراه من دفاع دشتي وشلته عن هذا النظام البعثي واستبسالهم بالدفاع عن كل مامن شأنه

ان يضر مصالحهم مع هذا النظام .؟؟

http://www.tkuwait.com/showthread.php?t=60206

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: