تجار الاقامة و توريد المجرمين و مرضى التهاب الكبد الوبائي الي الكويت

 

ثلاثة آلاف سجين إلى الكويت..؟! 

كتب محمد بن إبراهيم الشيباني : 
02/02/2012
 
تكلمت قبل ثمانية أشهر عن أن السجناء الذين هربوا من السجون المصرية إبان ثورتها الينايرية عام 2011، كلهم سيتحوّلون إلى الكويت، طالما ان تجار الإقامات هناك «شغالين» على قدم وساق، ووصل عدد المصريين إلى 600 ألف وافد في الكويت، وهذا الرقم مخيف جداً، وعلى ضوء ذلك تردى كل شيء في البلد، حيث إن الأغلب عمالة هامشية غير مؤهلة، لا فائدة ولا عائدة للبلد من ورائها، بل هي عبء عليه وعلى أمنه واقتصاده و…، وأبشركم يا أهل الكويت بأن المجلس العسكري هناك قد أطلق سراح 3000 سجين، توقعوا وصولهم خلال أيام إلى الكويت، حالما يشترون استمارة الإقامة أو الزيارة من التاجر المجرم، سواء الكويتي وإن علا، أو المصري وإن علا، ثم يمر أولئك بعد ذلك على الفحص الطبي فيعْطَون شهادة خلو من الأمراض والأوبئة والإجرام وكل الموبقات، حيث إن الجماعة لا يرضون بنتيجة المستشفى المعتمَدة من قبل السفارة الكويتية، أو قل وزارة الصحة في الكويت، لأن الأغلب مرضى ونتيجة الكشف أكيد عند الأغلب سلبية، أي يوجد أمراض، لأنهم سيعتصمون أمام المكتب الصحي على النتيجة ويكسرون واجهته ويدمّرون سيارة الملحق الصحي ويعترضون على الموظفين، كما حصل بالأمس (القبس 2012/1/26) في القاهرة عندما اعترضت مجموعة منهم على نتيجة تحاليل المستشفى المعتمدة من الكويت، وقاموا بفعلهم السيئ تجاه مكاتبنا الدبلوماسية وأبنائنا هناك! وفتش على مرض الوباء الكبدي والسحايا والدرن وغيرها من الأمراض الخطيرة التي دخلت الكويت وحاصرت أهلها.
يا غريب كن أديبا.. عبارة ماتت مع أهلها، فهؤلاء كيف يفعلون فعلتهم هذه ثم يأتون إلى الكويت بعد ذلك؟! ثم إلى هذه الدرجة الكويت وسياسيوها وسفارتها وحكومتها وأهلها بهذه السهولة «طوفة هبيطة» بحيث يقوم هؤلاء بما فعلوا ويدخلون بلدنا من دون حساب ولا عقاب؟! يريدون دخول البلد بأي وسيلة وطريقة ولو كانت خطأ، غير قانونية، تلحقنا أضرار بعدها.
وينكم يا الحكومة أوقفوا سيل الإقامات فقد وصل رقم الوافدين إلى ما لا يستطيع البلد أن يستوعبه! ارحمونا وارحموا بلدنا إلى درجة أن الوافد القديم لم يعد يحتمل مثلنا ما يجري في الكويت وللكويت.
الثورة الكويتية القادمة التي ستشتعل في البلد هي ثورة ضد الوافد الهامشي، المريض، المجرم المحكوم عليه بأحكام قضائية وغيرها، توقعوها! غليان في البلد مما يراه المواطن ولا تحسبي يا حكومة أن الشعب نائم، غافل، لاهٍ، فو الله إن هناك غضباً من هذا الفلتان في النظام والحكم سيؤدي إلى ما لا تُحمد عقباه، فهلا تنبّهتم لمستقبل الكويت وأمنها واستقلالها؟! فو الله لا توجد حكومة في العالم تفعل ما تفعله حكومتنا بالكويت! والله المستعان.

• المخلاص

==========

تجار الإقامات جلبوا 100 ألف خلال 6 أشهر

كتب: علي حسن

نشر في 25, January 2012 :

 
صفر: تضخم سكاني غير مسبوق أوصل عدد سكان الكويت إلى 3.6 ملايين نسمة

دقّ وزير الأشغال وزير الدولة لشؤون البلدية د. فاضل صفر ناقوس الخطر بإعلانه عن زيادة سكان الكويت خلال الستة أشهر الماضية “ما يقارب 100 ألف نسمة”، مرجعاً السبب الرئيسي لتلك الزيادة إلى “تجار الإقامات الذين يجلبون العمالة ويرمونها في الشارع”.
وقال صفر، على هامش منتدى الحوار البلدي الكويتي الأول الذي عقد أمس برعاية رئيس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك، إن الكويت “تعاني من تضخم سكاني لم يسبق له مثيل” إذ بلغ عدد السكان ثلاثة ملايين وستمئة ألف نسمة، مؤكداً في الوقت ذاته وجود خطط مستقبلية للتصدي لتجارة الإقامات “التي تهدد الكويت وسببت ازدحامات مرورية، وأدت إلى زيادة نسبة العزاب في المناطق الكويتية، ما يزيد نسبة الجريمة”.
وعن مهام البلدية، أوضح أنها شريك المجتمع في التنمية والتطوير وتوفير الخدمات الأساسية “ومع تزايد الأعباء الخدمية من المهم توثيق المشاركة مع قطاعات الدولة الأخرى، خصوصاً وزارة الداخلية والهياكل التنظيمية التابعة لها، وأهمها في نطاق العمل التنموي للمختارين”، مشيراً إلى أن البلدية تبدأ عاماً جديداً بالحوار مع من هم أكثر قرباً من الأهالي ومن مناطق الكويت المختلفة.

جريدة الجريدة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: