ناظم المسباح: من يطعن في زوجات النبي فلن يتوانى عن الطعن في الكويت

دعا إلى ضرورة الحفاظ على الهوية الدينية للبلد

ناظم المسباح: من يطعن في زوجات النبي فلن يتوانى عن الطعن في الكويت

2012/01/22
ناظم المسباح

غير جائز «التصويت الأعور» كطريق قصير نحو اختيار المرشح الواحد

أكد الداعية الاسلامي الشيخ الدكتور ناظم المسباح أهمية الانتخابات البرلمانية الحالية واصفاً اياها بالأكثر حساسية في تاريخ الحياة النيابية الكويتية لأسباب عدة من أهمها الصراع بين السلطتين وعدم الاستقرار بالمنطقة بسبب الفتن التي تثيرها احدى الدول المجاورة وأتباعها.
وشدد المسباح في تصريح تلقت «الوطن» نسخة منه على أهمية عدم غياب الغالبية عن التصويت حتى لا يتصدر غيرهم البرلمان ويفرضون أجندتهم على الكويت، مؤكداً أهمية الحفاظ على هوية الكويت الدينية كما هي عليه من انزال آل بيت الرسول والصحابة الكرام منزلتهم التي أنزلهم الله تعالى اياها واحترامهم وعدم التعرض لأمهات المؤمنين بسوء واحترام آل بيت الرسول وعدم قبول المساس بهم، لافتاً الى ان من يطعن في زوجات النبي وصحابته الكرام لن يتوانى عن الطعن في الكويت ورموزها عندما تأتيه الأوامر ممن يدين لهم بالولاء والطاعة العمياء، مشيراً الى ان التقارير التي نشرتها بعض وسائل الاعلام في هذا الشأن أخيرا تنذر بعواقب وخيمة.
وأضاف: لم نكن نود الحديث في الشأن المحلي بهذه الطريقة فكلنا مواطنون في بلد واحد تجمعنا المواطنة ويجب ان نتعايش وفق الثوابت الدينية والوطنية لكن ما تواترت به الأخبار عن تنظيم وتنسيق للبعض- من أتباع دول معروفة – لاختطاف المجلس والتأثير في القرار السياسي والاسترشاد ببعض القلاقل الطائفية ببعض الدول المجاورة تدفعنا لدعوة الغالبية الساحقة من المواطنين الذين يمثلون نسبة %80 من اجمالي المواطنين ان يحرصوا على التكاتف ورص الصفوف والتصويت بشكل فعال ليكون تشكيل مجلس الأمة القادم ممثلاً لهوية الدولة الحقيقية ومبادئها المنسجمة مع شقيقاتها في دول مجلس التعاون، محذرا من التقصير في الحضور كما حدث في انتخابات 2009 التي لم تتجاوز نسبة التصويت فيها %58.
وجدد د.المسباح مناشدته لجموع المواطنين رجالاً ونساءً بالتصويت للمرشح القوي الأمين، مشدداً على عدم جواز حرق الصوت فيما يسمى بـ «التصويت الأعور» كطريق قصير نحو اختيار المرشح الواحد، مطالباً أبناء الكويت بوضع مصلحة الوطن ومستقبله نصب أعينهم من خلال التصويت للمرشحين المعبرين بحق عن الكويت وهويتها وأن ينتصروا للشريعة الاسلامية والصحابة وزوجات النبي صلى الله عليه وسلم.
وقال: على شركاء الوطن من اخواننا الآخرين الذين نختلف معهم في أمور كثيرة وعشنا معهم في هذا البلد بأمن وآمان وحقوقهم موفورة لهم على أتم وجه ان يدفعوا وينتخبوا مرشحين يحملون شعار الاتزان والسير على سيرة سلفهم في الوطنية والتعامل مع الآخرين دون تهييج وغرس للكراهية والبغضاء بين أفراد المجتمع، داعياً المولى جل وعلا ان يحفظ على الكويت دينها وثوابتها وأن يجنبها وشعبها كل مكروه وسوء.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: