أرشيف ‘Uncategorized’ التصنيف

الكويت تطالب بتعاون خليجي لمواجهة ندرة المياه

مارس 3, 2014

 

الكويت تطالب بتعاون خليجي لمواجهة ندرة المياه

الوطن:
شدد رئيس مجلس الادارة المدير العام للهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية المهندس جاسم البدر على أهمية تعاون دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في قضية ندرة المياه.

ورحب البدر في تصريح لـ «كونا» عقب رئاسته وفد دولة الكويت المشارك في المؤتمر الاقليمي لبلدان مجموعة الشرق الأدنى وشمال افريقيا بمنظمة (فاو) الذي اختتم أعماله يوم الجمعة الماضي باشادة منظمة الأغذية والزراعة للامم المتحدة (فاو) بانجاز الكويت «الريادي العالمي» في الاستفادة من المياه المعالجة التي تعتزم توسيعها لتشمل كامل الري الزراعي.

مشكلة متفاقمة

وقال ان ندرة المياه صارت مشكلة العالم لاسيما في الخليج العربي الذي يعاني بشكل خاص من شح في الموارد الطبيعية، مؤكدا أن هذا التحدي «يستلزم شراكة أوسع» على مستوى الخليج ازاء هذه القضية.

وأضاف ان الكويت التي تعاني بشكل خاص من شح المياه العذبة مرتفعة التكلفة دأبت على معالجة المياه العادمة حتى أصبحت رائدة عالميا في مجال المعالجة وفي استخدام هذا المورد المتجدد من المياه بداية من مياه ثلاثية المعالجة التي تستخدم منذ 20 عاما في ري الزراعات التجميلية. وذكر أن الكويت تمكنت من الوصول الى انتاج 80 مليون غالون من المياه المعالجة رباعيا وهي أعلى مستويات المعالجة الصالحة لري الزراعات المحصولية، ومن ثم التوسع في استخدامها باعتبارها من الموارد المائية المتجددة في ري المزارع الانتاجية عبر الشبكة التي تم مدها في شمال البلاد وجنوبها.

ترشيد الاستهلاك

وعبر المهندس البدر في هذا الصدد عن اعتزازه بالنجاح المشهود لهذا المشروع الرائد الذي سبقت به الكويت غيرها من الدول والذي يساهم بشكل ملموس وايكولوجي في ترشيد استهلاك المياه والحد من هدر المياه العذبة مرتفعة التكاليف باستخدامها في أغراض الزراعة. وقال ان الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية استنادا الى النتائج المشجعة المتحققة تخطط لاكمال المنظومة لتغطية ري جميع المزارع الانتاجية والأنشطة الزراعية على المستوى الوطني بالمياه المعالجة خلال العامين المقبلين بالتعاون الفعال مع الجهات والمؤسسات المعنية الأخرى.

استراتيجية

وحول ملامح استراتيجية الهيئة الطموحة وسياستها في تطوير القطاع أوضح البدر أنها تتمحور حول التوجه الناجح ومنذ السنوات الثلاث الماضية الى اشراك القطاع الخاص وشركاته بالاستثمار والعمل على تنمية القطاع الزراعي والسمكي والغذائي الحيوي في الكويت.

http://studies.alarabiya.net/%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%8A%D8%AA-%D8%AA%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A8%D8%AA%D8%B9%D8%A7%D9%88%D9%86-%D8%AE%D9%84%D9%8A%D8%AC%D9%8A-%D9%84%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9-%D9%86%D8%AF%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%A7%D9%87

معهد الأبحاث الكويت العيد الوطني تسبب في اسراف مؤلم و مرفوض بالاحتفال برش المياه

مارس 3, 2014

 محليات / معهد الأبحاث: إسراف «مؤلم» ومرفوض الاحتفالات برش المياه

معهد الأبحاث: إسراف «مؤلم» ومرفوض الاحتفالات برش المياه

السبت 01 مارس 2014 البراك: الاستهلاك اليومي للفرد في الكويت تجاوز ضعف النسبة العالمية

أكد مدير دائرة علوم المياه في معهد الكويت للأبحاث العلمية د. خالد البراك أن رش المياه في الشوارع خلال احتفال الكويت بالأعياد الوطنية نوع من أنواع الإسراف غير المقبول على الإطلاق، مشددا على أن البيئة الكويتية بيئة “قاحلة بالمياه”، وينبغي الحفاظ على جميع مواردها.
وقال البراك، في تصريح خاص لـ”الجريدة”: “نحن مع الفرحة بالأعياد الوطنية، ولكننا لسنا مع ما يؤلم الوطن، والإسراف في المياه، ورشها على الناس، واستئجار تنكر مياه عذبة لرش الناس بالمياه”، مشددا على رفضه تلك السلوكيات التي تؤلم الوطن، لاسيما في ظل شح المياه في البلاد.

نقل الأمراض

وأضاف البراك أن المياه مادة ناقلة للأمراض والعدوى عبر البكتريا، وقد يتم خلطها بمواد ضارة بالإنسان تساعد على حدوث التهابات، أو نقلها من بيئة غير صحية أو من شخص مريض إلى آخر سليم، معتبراً أنها “وسيلة غير محببة ولا آمنة للترفيه مادامت تتم دون رقيب عليها”.
وبيّن أن استهلاك الفرد في الكويت للمياه يقدر بـ 500 لتر يوميا، وهو ما يفوق ضعف معدل الاستهلاك العالمي والمقدر عالميا بما بين 100 و200 لتر للفرد، إضافة إلى دخول المياه في بعض الصناعات، الأمر الذي جعل استهلاكها يفوق المعدل العالمي.
وأشار إلى وجود ممارسات خاطئة لاستغلال المياه، دون وعي من البعض بقيمتها، سواء كانت مياهاً عذبة، أو معالجة تستخدم في الزراعة، أو كانت مياهاً مالحة، لافتا إلى أن معدل استهلاك المياه غير مبرر في الكويت ولا يتناسب مع الجهود الكبيرة المبذولة من قبل الحكومة لترشيد الاستهلاك، وهو ما يؤدي إلى أزمات بين فترة وأخرى، ما يتطلب تغليظ العقوبات على كل من يقوم بهدر المياه دونما وجه حق.

شرائح الاستهلاك

ودعا البراك الحكومة إلى إعادة النظر في تحديد الشرائح المستهلكة للمياه، لا كما دعا أحد نواب الأمة من رفع الدعم عن تلك السلع، خاصة أن هناك شرائح من محدودي الدخل في الكويت لا تستطيع تحمل نفقات الكهرباء والماء “بدون الدعم”، لذلك لابد أن يكون وقف الدعم بشكل مدروس وعلى فئات معينة، ممن تستهلك المياه بشكل لا يتناسب مع إنتاجها، متجاهلة دعوة الحكومة ممثلة في وزارة الكهرباء والماء لترشيدها.
وقال إن هناك محاولات عديدة من الوزارة لتطبيق القانون على من يهدر المياه والكهرباء، لكن الأمر لم يتعد التهديد بقطع المياه أو الكهرباء، مبيناً أن “ثقافة الترشيد تحتاج إلى قانون مطبق وليس كلاما على الورق”.
وأكد أهمية إجراء حملة توعوية شاملة لزيادة ثقافة ترشيد الاستهلاك، حيث إن هناك هدراً للمياه داخل البيوت بدون إدراك لقيمتها، ودون وجود رقيب على أفراد المنزل، مشيرا إلى أن المنزل الواحد يستهلك قرابة “تنكر مياه”، يوميا، وهو يكفي لمدة أسبوع إذا تم ترشيد المياه.
وأشار البراك إلى أن في الكويت أناساً لديهم وعي ديني ووطني تجاه المياه والكهرباء، وهو الأمر الذي نسعى إلى تعميقه، داخل كافة شرائح المجتمع الكويتي، مشيرا إلى أن وسائل الترفية مختلفة، ونحن مع الترفيه في الأعياد الوطنية، ولكن ليس بالمياه.

http://www.aljarida.com/news/index/2012649546/%D9%85%D8%B9%D9%87%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%AD%D8%A7%D8%AB–%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D9%81-%C2%AB%D9%85%D8%A4%D9%84%D9%85%C2%BB-%D9%88%D9%85%D8%B1%D9%81%D9%88%D8%B6-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AD%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D8%A8%D8%B1%D8%B4-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%A7%D9%87

2.5 مليون دينار صُرفت على المسدسات والبنادق المائية خلال العيد الوطني الكويت

مارس 3, 2014

2.5 مليون دينار صُرفت على المسدسات والبنادق المائية خلال العيد الوطني الكويت

2014-02-28

بينما يعيش الجميع أجواء جميلة بمناسبة الأعياد الوطنية، لا شك أن اغلبنا تلقى «قذائف» مائية من حيث لا يدري.

ورغم أن الجميع مستمتع بأن الماء حل مكان «الفوم»، الا أن محلات بيع البنادق والمسدسات المائية كانت الأكثر ربحية بعد أن صُرف على هذه الألعاب وفقا لمصادر حوالي 2.5 مليون دينار منذ انطلاقة الأعياد الوطنية.

واستعدادا لهذه الأعياد، نفذت صفقة ألعاب مائية خلال نهاية شهر يناير 2014 قدرت قيمتها بحوالي 4 ملايين دينار، من خلال إحدى الشركات الكبرى المعروفة باستيراد الألعاب من الخارج.

ووفق أسعار الألعاب المائية خلال فترة الأعياد الوطنية في محلات الألعاب لوحظ ارتفاع في أسعار المسدسات والبنادق المائية بحوالي 60% مقارنة بالسنوات الثلاث الماضية عندما كانت تغيب عن اهتمام الشباب والأولاد في ذلك الوقت نظرا لاستخدام «الفوم» الذي تم منعه رسميا الآن.

وقدرت الأسعار وفقا لأشكال وحجم المسدسات والبنادق على النحو التالي:

٭ بندقية البازوكا: طولها متر و7سم، سعر الحبة 12 دينارا.

٭ مسدس متوسط 4 فتحات: سعر الحبة 7 دنانير.

٭ مسدس 3 فتحات يستخدم كدرع ضد الماء: سعر الحبة 6 دنانير.

٭ مسدس صغير: سعر الحبة 5 دنانير.

ويقول مدير عام الشركة الكويتية للألعاب الصغيرة حمد الوقيان: ان الكويت أصبحت الأولى خليجيا في استيراد الألعاب المائية، خاصة بعد ان حظرت بعض الدول الخليجية شراء واستخدام الألعاب المائية، نظرا لما تمثله من خطورة على الأطفال من ناحية، والمخلفات التي تتركها على الممتلكات الخاصة والعامة من ناحية أخرى.

والشيء بالشيء يذكر، فقد شهدت أسعار المياه المعدنية في الأسواق ارتفاعا ملحوظا خلال الأيام القليلة الماضية، خاصة القريبة من شارع الخليج العربي، ليصل سعر الكرتونة الى دينارين ونصف الدينار، بدلا من دينار و100 فلس سابقا، فضلا عن انتشار جالونات المياه في جميع الأماكن القريبة من مسيرات الأعياد الوطنية التي بلغ سعرها حوالي 3 دنانير ونصف الدينار، بدلا من دينارين سابقا.

وبمتابعة معدل استهلاك المياه، منذ انطلاقة الأعياد الوطنية، لوحظ ارتفاع نسبة الاستهلاك بمقدار 4% ـ حسب مصدر بوزارة الكهرباء والماء ـ الأمر الذي شكل ضغطا على الشبكات المائية في بعض المحافظات، خاصة القريبة من شارع الخليج العربي، نظرا لاستخدام حاملي المسدسات والبنادق المائية جميع مصادر المياه الموجودة بالشوارع من (المساجد ـ واماكن الخدمات العامة ـ والمحلات).

العيد الوطني في الكويت مناسبة لتعليم المراهقين مخالفة القانون و الفوضى

مارس 3, 2014


تسبب الاحتفال بالعيد الوطني بانتهاك امور كثيرة تعمل الدولة طوال العام على المحافظة عليها

مثال

بسبب ندرة المياه في الكويت تقوم الدولة بطرح برامج ترشيد استهلاك المياه في الكويت
لكن في فترة العيد الوطني تم كسر برامج ترشيد استهلاك المياه وذلك مااشار اليه معهد الابجاث

وتحملت البلدية اعباء اضافية في عملية نقل المخالفات التي تتراكم في مواقع الاحتفالات

وفوق هذا تسبب التسيب و الفوضى بين المراهقين هو توقيف السيارات و الرقص في الشارع ورش السيارات بل قيام بعض المراهقين بفتح باب السيارات التي فيها بنات والتحرش فيهن
فالفوضى التي تنتشر تؤثر على عامل الانضباط المجتمعي الذي له انعكاس على الامن الاجتماعي والسياسي فمن خلال امور صغيرة يمكن تسبب انفلات في الشارع
والقيام بامور صغيرة تؤدي الي الانضباط بالشارع مثال في نيويورك سادت مشكلة المخالفات المرورية متعلقة في ايقاف السيارات في اماكن مخالفة في نيويورك
وكذلك تصرفات سلوكية للشباب في الشارع في نيويورك فامر عمدة نيويورك بشن حملة على المخالفات المرورية انعكس تاثيرها على بجلب ايراد الي المدينة وتخفيض اعداد المخالفات التي كانت ترتكب حتى في سلوك الشباب في نيويورك
فكان المفتاح في الضبط العام جاء من باب ضبط المخالفات المرورية

اما في الكويت ففي العيد الوطني يتم الانفلات وترتكب المخالفات باسم الاحتفال بالعيد الوطني
من اسراف وهدر بالاموال حيث تم صرف 2.5 مليون دينار لشراء مسدسات الماء
فبعد ان تخلصنا من مشكلة الرغوة التي كانت يتم رش بها المراهقين السيارات صار لدينا مشكلة اخرى رشاشات المياه والانفلات السلوكي من توقيف السيارات والرقص في وسط الشارع والتحرش بالفتيات
انت في الكويت صلى على النبي

معهد الأبحاث الكويت العيد الوطني تسبب في اسراف مؤلم و مرفوض بالاحتفال برش المياه

http://goo.gl/7nVOzX

الكويت تطالب بتعاون خليجي لمواجهة ندرة المياه

http://goo.gl/WwJ0fn

2.5 مليون دينار صُرفت على المسدسات والبنادق المائية خلال العيد الوطني الكويت

http://goo.gl/r65wWi

«البلدية» تستنفر أجهزتها لتنظيف مواقع الاحتفالات

http://goo.gl/cBs2tT

عدم الانضباط في المجتمع الكويتي وصل الي طلبة الكلية العسكرية

http://goo.gl/HCXkLj

رسالة إلى أهل الأنبار خاصة والسنة عامة بالحذر من داعش

يناير 11, 2014

(يا قومي إني لكم ناصح ونذير)

رسالة إلى أهل الأنبار خاصة والسنة عامة

 في خضم هذه الأحداث التي تجري على أرض الأنبار من ملاحم وبطولات يسطرها أبناؤها، لاشك أن صوت العاطفة والنشوة بالانتصار تطغى في مثل هذه الظروف على أي صوت آخر، وربما تتقدم العاطفة في الوعي الجمعي والفردي لتحل محل الذاكرة، ونصبح ممن يعاني من فقدان الذاكرة التي طالما فقدناها في سنوات ما بعد الاحتلال، فيكون التصرف مع الأحداث والتفاعل مع مكوناتها المؤثرة على أساس عاطفي ظرفي، وليس على أساس الحكمة والتجربة التي من المفترض أنها صقلتنا واستفدنا من دروسها المريرة المؤلمة.

في ظل هذه المقدمة المؤلمة لابد أن نتذكر أن الحال التي وصلنا إليها لها أسبابها العديدة المؤثرة ومن أهمها غياب القيادة التي تسيّر الأمور وتدرس الأحداث وتخطط وتنفذ، فما زلنا عنها بعيدين وعن توفيرها عاجزين، لذلك يبقى تحركنا عشوائيا كخبط عشواء نسير في الليل بلا أنوار ونصطدم بالحائط ونمشي على الوحل.أكيد أنه سيعترض بعض الأخوة على ما أكتبه هنا وسيقولون أن الوقت غير مناسب لمثل هذه المقالة، وأنه علينا الوحدة والاعتصام وأن نمسك بأيدي بعضنا البعض وننسى خلافاتنا، وهذا الكلام مع ما فيه من حسن ظن ونية طيبة إلا أنه كلام ساذج وفقير من الوعي والحكمة.

أيها الأخوة:

أن أهم خطر يواجهنا اليوم هو ليس الجيش الشيعي الذي والله أعرف أننا قادرون على هزيمته وكسره، لكن المشكلة والخطر الأكبر يأتي من الذي هو بين أظهرنا ويدعي نصرتنا والوقوف معنا، الخطر الكبير هو من الجهة التي كسرت ظهر الجهاد وقاتلت فصائل الجهاد ووفرت البيئة الحاضنة للصحوات، الخطر يأتي من الجهة التي تفرض بيعاتها على الناس وتنصف الناس على أساس الولاء والبراء منها، وتشكك الناس بدينهم وتطعن بعقيدتهم، الخطر يأتي من جماعة (الدولة الإسلامية في العراق والشام) وتختصر بـ (داعش) هذا هو العدو الأكبر، هذا هو الخطر الأشر، هذا الذي يجب أن لا نسمح لها بالتمدد على ظهورنا وبسرقة جهادنا وحراكنا، هذه المؤامرة الذي يجب أن نتصدى لها جميعا ونقف بوجهها.

نعم اليوم العاطفة تمكر بنا والأصوات تطالب بالتوحيد وستقول أنه ليس الوقت المناسب لهذا، ولكن أذكركم جيد:

كتبت في بداية الحركة المسلحة الجهادية في سوريا موضوعا عن خطر (القاعدة) وعن جبهة النصرة تحديدا لأنها في ذلك الوقت كانت تابعة لداعش العراق قبل أن تنفصل، وذكرت تفاصيل كثيرة عما ستفعله هذه الجماعة في سوريا، ولم أجد آذانا صاغية من السوريين حينها وأنا أعذرهم لأنهم لم يذوقوا مراراتها في ذلك الوقت.

ولكن :

اسألوهم اليوم عن داعش، اسألوهم ماذا تفعل؟ 

تقتل المجاهدين وتنصب الحواجز في المناطق المحررة، تعتقل الإعلاميين، تلاحق الجيش الحر، تسرق المساعدات، تكفر وتخون الفصائل الأخرى، تهجم على المعابر لتخنق الثورة السوريةـ تحرر المحرر، تطعن بظهر المجاهدين، تسرق مستودعات أسلحة، وووو ، لاحول ولاقوة إلا بالله.
وكل هذه موثقة ومؤكدة، وليست من جيبي، وسترون إن شاء الله ثورة سنة سوريا ضدهم.

فيا سنة العراق، لا تكونوا كأهل الشام تعضون أصابع الندم على تجاهلكم هذه الفئة الخبيثة، وإذا كنا نعذر أهل الشام لأنهم لم يعرفوها، فأنتم فلا عذر لكم ، فأنتم تعرفون ماذا فعلت !!

قتلت قادة من المجاهدين منهم قائد جيش أبو بكر الصديق السلفي، منهم قادة في الجيش الإسلامي منهم قادة في كتائب ثور العشرين منهم قادة من جيش المجاهدين، 12 قائدا في لحظة واحدة. وغيرهم الكثير الكثير.

اسألوا أنصار الإسلام، الجماعة التي احتضنت الزرقاوي ووقف مع داعش في ظروف سابقة.

من يقتلكم يا أنصار؟
من يغدر بكم يا أنصار؟ 

من قتل شيوخنا؟ من قتل حمزة العيساوي؟ من قتل شوكت غالب؟ من قتل مئات الشيوخ والعلماء؟

واليوم من يفجر الجسور؟ من يخطف ويبتز الناس على الأموال؟ من يستهدف أهل السنة أكثر من الشيعة.

تالله لا تتولوا وأنتم تعلمون
لا تخوفكم كثرة معرفاتهم عل الانترنت
لا يخوفكم تهديداتهم
لا يؤلمكم تزويرهم وأكاذيبهم على الشيوخ والعلماء
لا يؤلمكم تشويههم للمجاهدين كما فعلوا 

والله أنتم محاسبون على سماحكم لهؤلاء.

والله إذا دخلوا مناطقنا مرة ثانية فستعود الفتنة ويتكرر مسلسل القتل والغدر، عندها فأقول للمالكي:

هنيئا لك، نجحت الخطة

عمر عبد العزيز 
1/2/ 2014

2- مصحح – تنظيم الدولة ( داعش ) مخترق حتى العظم وقصة أبو الكرار وكنيسة النجاه ( ذكر قديـما )

يناير 11, 2014

صورةصورةصورةصورةصورةصورةصورة

تغريدات محمد سليمان

«داعش» … قلب الأسد ! / وليد ابراهيم

يناير 10, 2014

جريدة الرأي
العدد 12609 – 08/01/2014

وليد ابراهيم الأحمد / أوضاع مقلوبة! / «داعش» … قلب الأسد !

| وليد ابراهيم الأحمد |

… وهكذا بعد ان شعرت حكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي اليوم بعدم نجاحها في احكام قبضتها على محافظة الانبار نظرا للاحتجاجات السنية المتصاعدة التي تعاني الاقصاء والاضطهاد عمدت حكومة المالكي إلى فسح المجال لمسلحي تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية في العراق والشام المعروف باسم (داعش) للدخول في المعارك الدائرة مع العشائر بهدف القضاء على احتجاجاتها تحت شعار (حط حيلهم بينهم) و(فخار يكسر بعضه)!
كل ذلك من اجل ان تسيطر (داعش) المتطرفة على مدينة الفلوجة بالمحافظة لتبدأ قوات المالكي بعد ذلك وتحت مبرر فرض السيطرة واستتباب الامن الوطني والقومي بدك المحافظة بذريعة تنظيفها من اوكار الارهاب التي بالفعل بدأ التنظيم الداعشي الاخير يجنح لها فتخصص في القتل والنهب كما يحدث اليوم في الشام لقادة الجيش الحر وجبهة النصرة وقادة الائتلاف والمجلس الوطني والفصائل المعارضة الاخرى من هجوم داعشي على المناطق المحررة بهدف قتل المجاهدين فيها والظفر بغنائمهم بسهولة بعد ان كانت المعارضة قد حررتها من بطش الجيش الأسدي!
هاهو الاسد يرقص اليوم مطبلا لما يحدث للمعارضة من تمزق ليقحم عناصره لتدعم (داعش) من اجل القيام بأعمال القتل والتخريب ليركض بشار بعد ذلك للولايات المتحدة قائلا هذه هي قوى المعارضة التكفيرية الارهابية التي تريدونها أن تحكم الشام!
نحمد الله ان هذا التنظيم الدموي بدأ يترنح بدليل طلبه الاخير عقد صفقة صلح وخنوع مع المعارضة السورية وقد استجاب لطلباتهم مكسور الجناح بعد ان مني بهزائم متتابعة في سورية وانشق المئات من انصاره بعد ان تلاحقوا انفسهم وأدركوا بأن هذا التنظيم المتطرف بات يخدم النظام الاسدي كما يخدم النظام العراقي من حيث يعلم او لا يعلم!
على الطاير
- نسأل الله أن يحفظ ويبارك في شيخنا الدكتور شافي العجمي الملم عن قرب بالوضع السوري منذ بدايته وحتى اليوم ويعرف الغث من السمين بعد ان كشف مخططات (داعش) التكفيرية للجميع فرصّ بذلك صفوف المعارضة اكثر ووحد بفضل الله الجهود نحو اسقاط النظام.. فأصبح اليوم عدوها اللدود الامر الذي يحتم علينا دعمه وعدم تركه وحيدا يواجه قطاع الطرق! ومن اجل تصحيح هذه الاوضاع باذن الله نلقاكم!

Bumbark@
waleed_yawatan@yahoo.com

الناطق باسم عصابة البغدادي الملقب بالعدناني يهدد و يكفر السوريين

يناير 9, 2014

وقال أبومحمد العدناني، الناطق الرسمي باسم تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، في تسجيل صوتي بث على موقع يوتيوب، إن الوضع في سوريا مختلط الحابل بالنابل، “فتن سوداء مدلهمة تنتظر، يرقق بعضها بعضًا، وأعداء الأمة يكيدون للجهاد في الشام، بنفس الكيد الذي كادوا له في العراق قبل عشر سنين”.
وجدد العدناني رفض داعش مشروع الدولة المدنية الديمقراطية في سوريا، قائلًا إنها من تدبير أميركا واليهود، ورفضها دولة وطنية تسمى إسلامية كالسعودية. وهاجم الشيعة قائلًا: “إنها تكاتفوا وتآزروا وتعاهدوا وتعاقدوا على قتال السنة، فمعركتنا مع الرافضة معركة واحدة في العراق والشام واليمن وباقي الجزيرة وخراسان”.
أسود جائعة
وقال العدناني إن تنظيمه، الذي يواجه الجيش العراقي والعشائر في الأنبار، يفتح أبواب التجنيد لكل مسلم يبغي الجهاد في سبيل الله، مؤكدًا أن التنظيم سيعود إلى جميع المناطق التي انسحب منها وزيادة، محددا الأنبار وديالى ونينوى وصلاح الدين وبغداد والبصرة والفلوجة.
وأضاف: “كل من يدعو لدولة مدنية هو عميل وشريك لليهود والصليبيين وطاغية”، متهمًا جيش المجاهدين وجبهة ثوار سوريا بالغدر بالموحدين، وتوجه إليهم: “يا من وقعتم على قتال المجاهدين، لا تغتروا إن أصبتم منا غرةً جبانةً غادرة، فقد طعنتمونا من الخلف ومقراتنا فارغةُ إلا من بعض الحراس ولو كنتم شجعانًا لأنذرتمونا”.
وألمح إلى إمكانية سحب داعش قواتها من العراق إلى سوريا، قائلا: “إن لنا جيوشًا في العراق وجيشًا في الشام من الأسود الجياع، شرابهم الدماء وأنيسهم الاشلاء، فوالله لنسحبنهم ألفًا ثم ألفًا، ثم والله لن نبقي منكم ولن نذر ولنجعلنكم عبرة لمن اعتبر، وإني منذرٌ لكم، رأيت البلايا تحمل المنايا، أسود غاب جائعة”.
وختم العدناني كلمته بدعوة جنوده إلى سحق المعتدين، وأضاف: “الدولة الإسلامية في العراق والشام تعلن أن الائتلاف والمجلس الوطني مع هيئة الأركان والمجلس العسكري طائفة ردة وكفر، وقد أعلنوا حربًا ضد الدولة وبدأوها، لذا فكل من ينتمي لهذا الكيان هو هدف مشروع لنا في كل مكان، وقد رصدنا مكافأة لكل من يقطف رؤوسًا من رؤوسهم وقادتهم”.
قصف جوي
- See more at:

http://www.elaph.com/Web/news/2014/1/865570.html#sthash.UaxnWieC.dpuf

=========

تعليق

اذا لديك كل هذه القوة لماذا لا تستخدمها ضد بشار الاسد بدل قتل المجاهدين وتكفير السوريين

راي الشرع بمبايعة لشخص غائب مجهول المكان من قبل شخص نكرة غير معروف مم ودون مشورة اهل البلد

يناير 9, 2014

ماراي الشرع 

شيخنا الفاضل عدنان العرعور حفظه الله 

السلام عليكم 
ورحمة الله و بركاته 

ماراي الشرع بمبايعة لشخص غائب مجهول المكان مثل الظواهري من قبل شخص نكرة غير معروف من مجموعة ضيوف على اهل الشام ودون مشورة اهل البلد 

هل يصح ان تبايع جبهة النصرة شخص غائب مثل الظواهري مجهول المكان من شخص مجهول الهوية باسم تحت اسم الجولاني
نيابة عن اهل الشام ودون مشاورة اهل الشام الممثلة باهل الحل و العقد مشايخ العلم و والجيش الحر وممثلي الشعب السوري
من جماعة من الناس وبعض الناس- لا شرعا ولا عقلا إلا أن يكون الأمر من باب المغالبة! يمثلون راي اهل الشام الممثلة باهل الحل والعقد وممثلي الشعب المعروفون لدي الشعب و ليس نكرات مثل جبهة النصرة يتخفون بمعرفات بابي فلان او علان ودون معرفة هويتهم وصورهم مما يسهل الاختراق من المتربصين
فولي الأمر إنما يكون بمرضاة الأمة واختيارها فلا يفرض عليها من أشخاص عديدين ولا من جماعة ما؛ فأهل الشام لا يريدون الاختلاف معكم ولا يريدون -كذلك- أن يخرجوا من جبرية كافرة أيام بشار ومن سبقه ليدخلوا في جبرية أخرى وإن كانت لمن هم على المنهج والدين
قادة الجيش الحر معروفة و اسمائهم 
اما جبهة النصرة نكرات لماذا لايعلنون عن هوياتهم وصورهم مثل قادة الجيش الحر والسياسين الذين انشقوا عن الطاغية 

و الحمدلله رب العالمين

==================

رسالة مفتوحة إلى مجاهدي جبهة النصرة (عقب إعلان “البغدادي” ورد “الجولاني”)

رسالة مفتوحة إلى مجاهدي جبهة النصرة (عقب إعلان “البغدادي” ورد “الجولاني”)

Posted: 11 Apr 2013 09:19 PM PDT

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد خاتم النبيين وعلى آله وصحابته ومن تبعهم وسار على دربهم بإحسان إلى يوم الدين
السلام عليكم وأما بعد:

فأكتبها رسالة مفتوحة لا تخفي بين سطورها شيئا ولا يطلب لها غاية سوى مرضاة الله تعالى وأوجهها عبر فضاء النت المفتوح لأني لا أعرف عنوانا محددا لمن أكتبها لأجله أوجهها عبره إليه وليس ما فيها مما ينبغي أن يُسَر ولا يُنشَر فما فيها إلا نصائح أخوية ودعوات إيمانية وليس لدي أسماء محددة لأخاطب أصحابها لكني آمل أن تصل إلى أيدي من أردت وله بالمحبة نصحت وبالإيمان بالله تعالى ارتبطت وبالله التوفيق فأقول:
لا يعنينا أولا ما يقوله عنكم الأمريكان وأتباعهم ولا ما يروجه ضدكم الإعلام الحليف له فتلك 

قضيتكم القديمة معهما ولكن يعنينا أنكم كنتم من المناصرين الأولين -مع من انضم إليكم من أقطار الأرض- لإخوانكم وأهليكم في بلاد الشام وقد بذلتم أرواحكم في سبيل الله للدفاع عنهم والذود عن حياضهم ضد عدوهم الصائل الكافر الذي استباح دماءهم وانتهك حرماتهم من الرافضة والنصيرية ومن تبعهم من الخونة من أهل البلد ممن ولد بين أهل السنة أو كان من غيرهم ومن ناصرهم وشايعهم ودعمهم بلا حدود من الروس والإيرانيين وغيرهم فلبيتم نداء الحق يوم تقاعس غيركم وفديتم سنة الشام بأنفسكم يوم جلس أكثر العالم بدوله ومنظماته وهيآته يتفرج على المذابح ولا يشتغل إلا بعدّ شهداءنا والمتاجرة بدماءنا ولم يرى منكم الشعب السوري المسلم إلا كل خير بل حتى غير المسلم منه لم يجد ما يتناولكم به ويذمكم به إلا أن يفتري ويكذب.

وقد وجد السوريون من خلال أشهر طويلة قضيتموها على أرضه أن ما يبثه الإعلام عنكم وحولكم كذب ودجل ورجا منكم ولكم خيرا كثيرا بل صار خاصته معجبين بكم وببطولاتكم ولا يكتمون ثناءهم لبطولاتكم وحسن أفعالكم ودماثة أخلاقكم وصرتم حديث عامته يذكرونكم في كل آن وحين وقد أفشلتم بذلك مخططات إعلامية لأعداءكم امتدت لسنوات صوروكم فيها بأنكم صناع الموت؛ ليراكم السوريون على العكس من ذلك صناع حياة! تدافعون بيد وتغيثون بيد، تهدمون عروش الظالمين بيد وتبنون الحضارة من جديد بيد.
ولكن هل ينقض الغزل من بعد قوة أنكاثا؟!

إن ما استجد وسمعنا خبره في صباح يوم الثلاثاء الواقع في الثامن والعشرين من جمادى الأولى لهذا العام 1434 لهجرة رسول الله صلى الله عليه وسلم قد فتّ في عضد إخوانكم في الشام وسائر بلاد المسلمين وأصابهم بخيبة أمل فتمنوا أن يكون الكلام غير صحيح النسبة أو أنه سيُرد على قائله عاجلا غير آجل فإن فيه نقض الغزل من بعد القوة أنكاثا لأمور سأقتصر على الأهم منها:

إن في إعلان الدولة بهذا الشكل الذي ذكر افتئات على الأمة وعلى أهل الحل والعقد منهم وعلى المجاهدين على الأرض وعامة الناس في الشام؛ فالناس لم يستشاروا في هذا وهو حقهم فولي الأمر إنما يكون بمرضاة الأمة واختيارها فلا يفرض عليها من أشخاص عديدين ولا من جماعة ما؛ فأهل الشام لا يريدون الاختلاف معكم ولا يريدون -كذلك- أن يخرجوا من جبرية كافرة أيام بشار ومن سبقه ليدخلوا في جبرية أخرى وإن كانت لمن هم على المنهج والدين -مع وقفة تأتي حول هذه النقطة-
ولئن كنا لا نعتقد بالديمقراطية الغربية ولا نراها منهجا للاختيار، ولا نعنى بطريقة الغرب في اختيار من يحكم البلاد والعباد، فإن الخطوة التي دعا إليها “البغدادي” لم تكن كما ينبغي شرعا من اتفاق أهل الحل والعقد على الاختيار ولئن خفي عليكم من هم أهل الحل والعقد فثمة من يتبع الناس قولهم ويأتمرون بأمرهم من العلماء والقادة والشخصيات العامة ومشايخ العشائر ونحوهم وهم لا يخفون على أحد؛ معروفون بأسمائهم وشخوصهم وأمر كهذا يجب أن يمر من خلالهم وهم يعبرون عن أفراد الأمة والتي يمكن التوصل لمعرفة ما تريده ومن تختاره عبر الوسائل الحديثة والتي أنتم من أخبر الناس بها.

فأمر كهذا ليس من حق “البغدادي” أن يقرره من تلقاء نفسه وليس حقا لمن يتبعه أيضا -ولو كانوا فئة من مجاهدي الشام الأصلاء طالما أنهم جماعة من الناس وبعض الناس- لا شرعا ولا عقلا إلا أن يكون الأمر من باب المغالبة! ولا نحسب أنكم تريدون هذا أبدا؛ فما ناصرتم الناس وبذلتم مهجكم وأغلى ما لديكم فيما نعتقد إلا لوجه الله ولتحكيم شريعة الله في أرضه، ولا يكون الطريق إلى تحكيم الشريعة إلا بالشريعة وليس ثمة غاية شرعية صحيحة يتوصل إليها بغير الطرق الشرعية!

ولئن كان للتنظيم العراقي الذي أطلقت عليه تسمية “دولة العراق الإسلامية” ولإخوانكم المنضوين تحته ظروف خاصة منعتهم من إعلان شخوصهم والتعريف بأنفسهم فإن في سريّة أشخاص القادة ورأسهم خطأ جسيم ومشاكل لا تخفى؛ فلا أسهل من الاختراق في هكذا حالات من قبل الأعداء والمتربصين ولئن برر من هنالك ذلك التستر والتخفي بالخوف على أهليهم وذويهم فإن لنا في الشام في يومنا هذا شأن آخر؛ فالشام بأوضاعه الحالية قد تجاوز مرحلة السرية بعد أن دفع أهله الثمن غاليا وغاليا جدا وقد أضحى جميع قادة الكتائب والمجاهدين والمنشقين الإيجابيين والسلبيين بل حتى السياسيين على اختلاف مشاربهم واتجاهاتهم معروفون بأسماءهم وسيرهم وصارت الأوراق مكشوفة والبيانات متاحة فمن أخفى شيئا لم يلبث إلا القليل وإذ بسيرته الذاتية بكل ما فيها منشورة على النت وعلى كل لسان ولم يعد لأي متصدر في أي ناحية عسكرية أو مدنية أن يخفي تاريخه وهويته الحقيقية بل صارت على المحك جيدة كانت أم سيئة وكل واحد من هؤلاء له عندنا ملف مفتوح نحكم من خلاله عليه ونربط تحركاته وأفكاره الحالية بأرشيفه المفتوح وغايتنا من ذلك ليس البحث عن الفضائح والتسلي بلوك أعراض الناس -معاذ الله- ولكنه قطع الطريق على كل لص وانتهازي ومريب يريد أن يودي بنا إلى تهلكة أو أن يعيدنا إلى أحضان الشرق أو الغرب أو أن يبيع دماءنا وكل ما قدمناه لمنافع له خسيسة أو لمبادئ يحملها في نفسه هدامة وكل من جهلنا تاريخه وسيرته فضلا عن اسمه ونسبه كنا منه في ريبة وشك حتى يفصح عن ذلك أو يقدر له من يفتح صفحته؛ فعرفنا العلماني من الإسلامي والصهيوني من اليساري والقومي من الطائفي ومن تاب قريبا ممن سبقت توبته ومن كان مناصرا للنصيرية والبعثيين وقد باع لهم إنسانيته بمصالح له خسيسة ممن عانى من ذلك النظام ومن كان عدوا للنظام لخلاف على الغنائم ممن كان عدوا له لخلاف على المبادئ وهكذا.

ونحن وإن كنا رأينا من أفعال الجبهة وإنجازاتها خيرا كثيرا فإن شخوص أبناءها بقيت لنا مجهولة وليس يكفي في تعريف فلان بأنه أبو عبيدة الحوراني أو أبو سعيد الحموي مثلا ليكون معروفا؛ نحن لن نطلب منكم أبدا أن تعرفوا بأنفسكم فربما عرض ذلك أهليكم للخطر ولم يكن ذلك مطلوبا منكم ألبتة وأنتم تحاربون كتائب القرود والرافضة ولكن إن أردتم العمل في السياسة وأن تكونوا في قيادة الأمة فينبغي أن نعرفكم معرفة تامة وبخاصة قادتكم وزعماءكم الذين يصدرون الأوامر ويتلقون الدعم من حيث يتلقون، أكرر لا نطلب منكم ذلك ولا ننتظره إن بقيتم في الجهاد وبندقيتكم موجهة مع بنادقنا إلى صدور الوحوش النصيرية ومن معها ولا يخفى عليكم شرعا وكما قرر علماؤنا أنه لو أخبر محدث بخبر عن مجهول لرُد ولو روى عن مستور حال لرُد ولما قبل الخبر لأن الدين لا يؤخذ عن مجاهيل عين أو مستوري حال -إلا أن يكون صحابي عرفت صحابته وإن لم يذكر الراوي اسمه- وعليه فليتمكن المجاهدون من إتمام التعاون معكم كما كان الأمر من قبل فأنتم بين خيارين:

العمل العسكري الجهادي البحت وترك أمر قيادة الأمة لغيركم ما دمتم مصممين على إخفاء شخوصكم -وذلك يتبع ظروفكم- فكيف سنقبل ولو بإمارة -كبرى أو صغرى- هي أخطر في بعض النواحي من توثيق الأخبار ليتولاها من لا نعرف لا وجهه ولا اسمه ولا نسبه ولا سيرته!

وإن أردتم ما يصطلح عليه في أيامنا بالعمل السياسي والدخول في قيادة الأمة والإمامة بأي مستوياتها فيلزمكم كشف اللثام والظهور علانية لنعرف من يصلح لهذا الأمر ممن لا يصلح منكم ومن ترضى عنه الأمة ممن لا ترضى عنه منكم -هذا بعد تجاوز أمر الافتئات والاتفاق على طريقة صحيحة لطرح الأمر وفق الأصول الشرعية المعتبرة-، نحن نعرف أن كوادركم وشبابكم من خيرة الناس ومن نخبة الشعوب ولكنا مضطرون لاستمرار التعاون معكم إن أردتم الخوض في السياسة وأن تكون من أهل الحل والعقد أن يعرف قادتكم بأنفسهم لزاما؛ فإن كان الأمر يضركم أمنيا فلا بأس؛ لا تتصدروا للعمل السياسي إذا إلى أن يقضي الله أمرا! والله سبحانه يقول: (لا يكلف الله نفسا إلا وسعها)
فإننا وبصراحة متناهية ولكي لا ندع شيئا ليقرأ بين السطور نقول: لنا مما سبق غاية هي أوضح من الشمس في رابعة النهار إذ نخشى أن يكون في قادتكم من لا نرضى، ولو عرفه بعضكم فهذا لا يكفي؛ فمن أكثر ما يخشى منه وتؤتى منه الأمة بعض من يعملون خلف الكواليس وربما يعملون لصالح أعداءنا وأعداءكم وأنتم لا تعلمون، وكم أتيت الأمة من هذا الباب! ولا يعني ذلك طعنا في قادتكم بتاتا؛ فلربما كانوا من خيرة عباد الله وأصلحهم للإمامة ولربما كانوا أيضا ممن لبسوا عليكم وتستروا بأسماء وكنى ليصلوا إلى أهدافٍ ما والفاروق رضي الله عنه يقول: (لست بالخَبّ ولا الخَبُّ يخدعني) فلن ندع أمرنا ومصير الأمة معنا للاحتمال والتخمين.

وبعد ذكر ما سبق فلا بد من التنبيه على أن القرار الذي أصدره “البغدادي” والذي لم تستشاروا حتى أنتم فيه كما ذكر “الجولاني” هو قرار يحتاج “ليجمع لمثله عمر أهل بدر” وقد أثار لدينا استغرابات واستنكارات مشروعة ليس منها موقف الغرب -فالغرب لا يحتاج إلى حجة فدجله ومكره يصنع كل يوم من لا شيء حجة- ولكنه سبب لنا ضررا شديدا فتفرقت به بعض القلوب عن بعض وكاد الناس ينقسمون له؛ ما بين محب لكم وواثق بكم، وما بين من لم يجد لهكذا إعلان مَسْرَبا في مصلحة، وقد يشق توحدنا على الهدف من حيث ظهر أنه يدعو لذلك الهدف، وكذلك فإنه يدعو ليضم كيانا يحتاج إلى روح إلى كيان لم نرى له وجودا إلا على صفحات النت وبياناته وسيجعلنا إن رضينا به تبعا لمجهول وذلك أمر لو فعلناه لكنا بلا عقل فعلا!
بل دفع بعض الناصحين لكم لمراجعة حال “البغدادي” ومدى تفهمه لأنجع الطرق في السياسة الشرعية وكيفية اتخاذ هكذا قرارات تودي بإنجازات شهور من الجهاد والفداء وتعصف بوحدة مجاهدين شعارهم واحد وغايتهم واحدة؛ فلو كان ثمة بيان معد من أعداءنا لما أبعد عن غايته ومرامه في تفريق الصف وإفشال تقارب القلوب وتوحدها! وإن ظننا أنه لم يقصد ذلك بل أخطأ في الطرح خطأ فادحا.
ولئن كان الهدف من الإعلان إغلاق الباب في وجه من يريد أن يسرق الجهاد فليكن بدعوة لتنضم الكتائب المجاهدة العظيمة وتتوحد ثم تجتمع على قائد مؤقت لها ترتضيه جميعا ويرتضيه تبعا لذلك جل أهل الشام إلى أن يسقط النظام البعثي تماما وعندها فيختار هو أو سواه ليكون حاكما وراعيا ناصحا، لا أن تفعل ذلك كتيبة واحدة أو ثنتين أو أكثر مهما رأت لنفسها من قوة وتأثير!

إن النصيحة لله ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم وها قد بذلتها والله أشهد أني ما أردت بها إلا وجهه الكريم فيا أيها الإخوة الأكارم أحسنتم الدخول فأحسنوا الخروج -كما قال ذلك القبطي لعمرو بن العاص ناصحا- وقبلها أحسنتم النسيج فلا تنقضوه كما نبهنا ربنا على ذلك في كتابه، لقد هزمتم أعداءكم بما قدمتموه من أعمال وبطولات وأخلاق رفيعة مع جمهور الشاميين وحتى مع غير مسلمهم فأحبوكم جميعا وأحبوا الدين والالتزام به مما رأوه منكم فكنتم دعاة بل كنتم دعوة تمشي على الأرض، وإن هذا البيان إن لم يُسحب ويُتراجع عنه أو تأخذوا منه موقفا واضحا وحاسما فستفشل مساعيكم وتضيع دماء شهداءكم هدرا في مصلحة الأمة -ولن تضيع عند الله بإذنه تعالى لأنه ليس لأصحابها فيما أحدِث بعدُ يدا- فاستمروا في جهادكم ودعوا هذه الدعوة ، لقد كثر قول أعداء ثورة الشام المباركة عنكم وعن نواياكم بعد هذا الذي حصل وأخذ كثير من الشبيحة المدعين انضمامهم للثورة يكيلون لكم التهم جزافا وقد انتظروا منكم هفوة وقد صدهم جميعا أهل الثورة وأنصارها الحقيقيون وما زالوا، فكونوا في عونهم وائتوا بالتصرف الصائب حيال ما حصل، تكاتفوا مع الكتائب المجاهدة الأخرى في صف واحد ولا يكن ثمة أمر ولا نهي إلا بمشورتهم والتنسيق معهم فأنتم وإياهم على منهج واحد ولكم غاية واحدة فلا ينزغن بينكم الشيطان من باب ادعاء الخير على يدي بعضكم كما كان من بعض أهل السفينة يوم أرادوا خرقها لكي لا يؤذوا بعض من فيها حتى كادوا أن يغرقوهم ويغرقون معهم!
والحمد لله وصلى الله وسلم على نبينا محمد والسلام عليكم

كتبها: منذر السيد محمود وحررها آخرا في يوم الجمعة 2/6/1434هـ

 

الجولاني للبغدادي يقول لم نستشر و لم نستامر فكيف اذا تبايع الظواهري دون استشارة واذن اهل الشام / الجولاني يكذب البغدادي

يناير 9, 2014

الجولاني للبغدادي يقول لم نستشر و لم نستامر فكيف اذا تبايع الظواهري دون استشارة واذن اهل الشام

==================

في تسجيل صوتي .. “الجولاني” :جبهة النصر لم تستشر في إعلان ” البغدادي “.. ونجدد البيعة لشيخ الجهاد” الظواهري”
متابعات
قال الشيخ أبي الفاتح محمد الجولاني المسئول العام لجبهة النصرة في سوريا ان الجبهة ومجلس شورتها لم تستشر ولم نستأمر بشان الإعلان المنسوب للشيخ الجليل ابو بكر البغدادي عن إلغاء مسمي دوله العراق الاسلامية وجبهة النصرة واستبدالهما باسم واحد هو “الدولة الاسلامية في العراق وبلاد الشام”

 

* كنا نود تأجيل إعلان الارتباط ليس لرقة في الدين او خور أصاب رجال الجبهة لكن لحكمة مستنده إلي أصول شرعية

* دولة الإسلام في الشام تبني بسواعد الجميع دون إقصاء أي طرف أساسي ممن شاركنا الجهاد والقتال

أكد الجولاني في تسجيل منسوب له عي موقع يوتيوب ان الجبهة ومجلس شورتها لم يكونا علي علم بهذا الإعلان وإنما سمعوه من وسائل الإعلام وإذا كان الخطاب المنسوب للشيخ حقيقة فإننا لم نستشر ولم نستأمر لكنا نستجيب لدعوة البغدادي ونجدد الدعوة لشيخ الجهاد الشيخ أيمن الظواهري علي السمع والطاعة

وفيما يلي نص كلمة الشيخ أبي الفاتح الجولاني:

لقد دار حديث حول خطاب منسوب للشيخ ابو بكر البغدادي حفظة الله وذكر في الخطاب المنسوب للشيخ تبعية الجبهة لدولة العراق الاسلامية ثم اعلن فيه إلغاء اسم دوله العراق الاسلامية وجبهة النصرة واستبدالهما باسم واحد “الدولة الاسلامية في العراق وبلاد الشام”

لذا نحيط الناس علما ان قيادات الجبهة ومجلس شورتها والعبد الفقير المسئول العام لجبهة النصرة لم يكونوا علي علم بهذا الإعلان سوي ماسمعوه من وسائل الإعلام

وأضاف الجولاني قائلا :” فان كان الخطاب المنسوب حقيقة فإننا لم نستشر ولم نستأمر وأقول بالله مستعينا بعد ما كشفت بعض الأوراق إننا واكبنا جهاد العراق مذ مبدأه الي حين عودتنا بعد الثورة السورية مع ما حصل لنا م انقطاع قدري إلا إننا قد اطلعنا على اغلب تفاصيل الأحداث الجسام التي مرت علي مسيرة الجهاد في العراق واستخلصنا من تجربتنا هناك ما سر قلوب المؤمنين بأرض الشام تحت راية جبهة النصرة وقد علم الله جل في علاه إنا ما رينا في إخواننا في العراق إلا الخير العظيم من الجود والكرم وحسن الإيواء وان أفضالهم لا تعد ولا تحصي وهو دين لايفا رق أعناقنا وما وددت الخروج من العراق قبل ان أري رايات الإسلام ترفع خفاقة عاليه علي ارض الرافدين لكن سرعة الأحداث بالشام حالت بيينا وبين ما نبتغي

لقد تشرفت بصحبة العديد من أهل الصلاح بالعراق نحسبهم كذلك وفارقنا منهم الكثير فما يكاد يذكر احدهم أمامي ألا قلت تقبله الله ناهيكم عن عشرات بل مئات المهاجرين الذين قضوا نحبهم من الشاميين وغيرهم فداء لإعلان كلمة الله تحت راية دوله العراق الاسلامية

ثم شرفني الله عز وجل بالتعرف علي الشيخ البغدادي ذلك الشيخ الجليل الذي وفي لأهل الشام حقهم ورد الدين مضاعفا وذلك بان وافق علي مشروع قد طرحناه إليه لنصرة أهلنا المستضعفين بأرض الشام ثم أردفنا بشطر مال الدولة رغم أيام العثرة التي كانت تمر بهم ثم وضع كامل ثقته بالعبد الفقير وخوله بوضع السياسة والخطة واردفه ببعض الإخوة وعلي قلتهم إلا ان الله عز وجل قد بارك فيهم وبجمعهم وبدأت الجبهة تخوض غمار الصعوبات شيئا فشيئا الي ان من الله عز وجل علينا ورفرفت راية الجبهة عاليه خفاقة ورفرفت معها قلوب المسلمين والمستضعفين وأصبحت الرقم الصعب الذي وازن معركة الأمة اليوم في هذه الأرض ومحط آمال المسلمين في العالم بأسرة وقد أعلنا منذ بادئ الأمر أننا نصبو إلى إعادة سلطان الله الي أرضه ثم النهوض بالأمة لتحكيم شرعه ونشر نهجه وما كنا نريد الاستعجال بالإعلان عن أمر لنا فيه أناة فمهام الدولة من تحكيم الشريعة وفض الخصومات والنزاعات والسعي لإحلال الأمن بين المسلمين وتامين مستلزماتهم قائمة علي قدم وساق في الأماكن المحررة رغم ما يشوبها من التقصير

وواصل قائلا “: فقضية الإعلان لم تكن محل اهتمامنا في ظل وجود الجوهر ثم ان دولة الإسلام في الشام تبني بسواعد الجميع دون إقصاء أي طرف أساسي ممن شاركنا الجهاد والقتال في الشام من الفصائل المجاهدة والشيوخ المعتبرين من أهل السنة وإخواننا المهاجرين فضلا عن إقصاء قيادات جبهة النصرة وشورتها

كما ان قضية تأجيل إعلان الارتباط لم يكن لرقة في الدين أو خور قد أصاب رجال الجبهة وإنما حكمة مستندة علي أصول شرعية وتاريخ طويل وبذل جهد في فهم السياسة الشرعية التي تلاءم واقع الشام والتي اتفق عليها أهل الحل والعقد في بلاد الشام من قيادات الجبهة وطلبة علمها ثم قيادات الفصائل الاخري وطلبة علمهم ثم من يناصرنا من المشايخ الأفاضل وأهل الرأي والمشورة خارج البلاد

واني لاستجيب إذن لدعوة البغدادي حفظة الله للارتقاء من الادني الي الاعلي وأقول هذه بيعة من أبناء جبهة النصرة ومسئولهم لعام نجددها لشيخ الجهاد الشيخ أيمن الظواهري حفظة الله فإننا نبايعه علي السمع والطاعة في المنشط ولمتره والهجرة والجهاد وإلا ننازع الأمر أهله إلا ان نري كفرا بواحا لنا فيه من الله برهان

وستبقي راية الجبهة كما هي لايغير فيها شيء رغم اعتزازنا برايه الدولة ومن حملها ومن ضحي ومن بذل دمه من إخواننا تحت لوائها ونطمئن أهلنا في الشام ان ماريتموه من الجبهة من زودها عن دينكم وأعراضكم ودمائكم وحسن خلقها معكم ومع الجماعات الاخري المقاتلة ستبقي كما عهدتموها وان إعلان البيعة لن يغير شيئا في سياستها اللهم ما اجمع كلمتنا علي الحق والهدي أمين والحمد لله رب العالمين

خادم المسلمين المسئول العام لجبهة النصرة ابو محمد الجولاني

التسجيل المنسوب للجولاني
http://ia601700.us.archive.org/21/items/gabhaalnosra/02.mp3


Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 26 other followers